❤ منتدى بثينة علي ❤
أهلا و سهلا بكل من زار منتدانا ????????

بثينة علي ترحب بكم و تتمنى لكم قراءة ممتع مع أجمل الروايات الكورية ????
❤ منتدى بثينة علي ❤
أهلا و سهلا بكل من زار منتدانا ????????

بثينة علي ترحب بكم و تتمنى لكم قراءة ممتع مع أجمل الروايات الكورية ????
❤ منتدى بثينة علي ❤
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

❤ أهلا بكم في عالم رواياتي عالم بثينة علي ❤
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع
 

 مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1السبت أبريل 02, 2022 12:01 am

مشروع "إفتح قلبك" : المقدمة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



كيف حال الجميع؟
آمل أن تكونوا بخير

أغلبنا يملك الكثير من المشاكل في حياته ولا يعرف لمن يبوح بها

فهناك فتاة تم التحرش بها سواء من القريب أو الغريب ولكنها تخجل من الاعتراف

وهناك من لديه قصة حياة مؤلمة ومليئة بالمشاكل وسوء الحظ ويريد حلولا لها

والبعض يعانون من مشاكل عاطفية وألم وفراق وانفصال ولا أحد يحس بهم

وهناك من فقد عزيزا عليه ويشتاق له كثيرا ويريد إخبار أحد بذلك

والبعض تعرضوا للتحقير والازدراء وظلم المجتمع بسبب جنسهم أو عرقهم أو وزنهم أو دينهم

والبعض لمجرد كونهن فتيات فهن يعشن الظلم والاستصغار يوميا ويتم تزويجهن وهن قاصرات أو يتعرضن للتختين بسبب جهل الأهل

إن حصل معكم كل هذا ولم تجدوا لمن تبوحون به فنحن هنا

أنا "بثينة علي" وجميع المتابعين والقراء المارين بكتابي سنستمع لكم ونعطيكم نقاشاتنا وحلولنا إن تطلب الأمر...وكل هذا دون أن نعرف هويتكم حتى

يمكنكم مراسلتي عبر صفحتي على صارحني بدون أن تسجلوا...ستتمكون من إرسال الرسائل لي وستصلني على شكل رسائل من مجهول

سأترك لكم رابط صارحني الخاص بي في خانة وصف حسابي مع بقية روابط حساباتي على فيس وإنستا إلخ إلخ إلخ

سأنشر المشاركات واحدة تلو الأخرى في أقرب وقت...وحبذا لو أن القصة التي ترسلونها لي تكون طويلة ولو قليلا وباللغة العربية الفصحى ليتسنى للجميع فهمها

أراكم في أول فصول الكتاب...ولا تنسوا...لا تكتموا الألم في قلوبكم حتى لا تمرضوا...شاركونا مشاكلكم وسنكون سعداء بالاستماع إليكم حتى لو لم يكن هناك حلول





بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:13 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة الأولى



أنا فتاة في السادس والعشرين من عمري ومقبلة على الزواج والارتباط لكن لدي مشكلة بحيث أنني قبل سنتين ونصف كنت مرتبطة مع شاب في علاقة حب وكنا نحب بعضنا كثيرا ولكن للأسف انفصلنا بسبب أنه كان إنسان كاذب ومخادع وحياته كلها مليئة بالأكاذيب لدرجة أنه صدقها كما لو أنها حقيقة

أنا لم أكن اعرف تلك الأكاذيب إلا بعد إنفصالنا لأنه اتصل بي وأخبرني بها وطلب مني العودة متوسلا وقال أنه سيتقدم للزواج بي ان سامحته وأنه نادم على كل أكاذيبه ولكنني لم أستطع مسامحته

وطوال هذه الفترة لم أتصل به ولم أتجسس عليه على مواقع التواصل حتى وأردت نسيانه نهائيا لكن المشكلة أنني لم أنجح في ذلك ومازلت متعلقة به كما لو أننا لم ننفصل من الأساس

وبما أنني في سن الزواج فقد تقدم لي الكثيرون لكن دائما كنت أرفض بحجة أنني لا أشعر بالراحة ونفسيتي غير مستعدة للزواج بتاتا ولكن الحقيقة أنني لا أستطيع الزواج بغيره فقد تعلقت به وصرت أتخيله زوجا لي رغم رفضي التام له حين يراسلني

وهاهو الوقت يمر وأنا ما أزال أتذكره وخائفة من أن لا انساه أو أن أتزوج وأبقى أفكر فيه أو أن يفوتني قطار الزواج وانا أنتظره مع رفضي له

أرجو ان تنصحيني أختي بثينة وان كان لدى المتابعين نصيحة فأرجو تقديمها لي فقد تعبت من التفكير ووزني راح فيها



----------------------

أول شيء شكرا لرسالتك أختي المجهولة

ثاني شيء يا أختي لماذا التفكير والحل أمامك طوال الوقت فقط تزوجي بالحلال ولا تنتظري إبن الحرام ذاك فلو كان حقا يريد الزواج منك فلذهب لبيتك مباشرة وليس يأتي ويسأل على الهاتف إن كنتِ تريدين الزواج به أم لا

كثير من زميلاتي في الجامعة كن يحببن شخصا لكن انفصلن عنه وبعد أن تزوجن بآخر عشن حياة سعيدة ونسين تفاهة الحب تلك بكل سهولة

ليس هناك أفضل من مشاعر الحلال التي يبارك فيها الله

المرة القادمة إن جاءك شخص مقبول دينا ومالا فلا تترددي في قبوله لأنكِ مع تقدمك في العمر سيعاملك الجميع على أنكِ عانس وكما أرى في مجتمعنا فأنتِ في سن مناسبة للزواج فإن تأخرني قليلا لن تجدي رجلا لأن أغلبهم يفضلون بنات بسن 18 إلى 24...الكلام موجه لي أيضا🌝💔

دعك من تفاهات الحب وجربي حلاوة الحلال بعدها تعالي وأخبريني رأيك



بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:21 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة الثانية



مرحبا بثينة علي أود مشاركتك بقصتي ولتعرفي أنني عانيت لساعات وأنا أحاول كتابتها لك لانها حقا تشعرني بالتقزز وبكرهي لنفسي ولا أعرف لماذا مع أنني الضحية

أنا فتاة جريئة ودائما أقف في وجه المتحرشين وأفضحهم أمام الناس ولكن آخر قصة حصلت معي جعلتني أصاب بعقدة نفسية من الدفاع عن نفسي

ذات يوم كنت مع أمي في السوق وكان الزحام شديدا وعندما توقفنا عند أحد بسطات البيع أنا بقيت أشاهد الأغراض مع أمي حتى شعرت بيد أحدهم توضع فوق مؤ*رتي فاستدرت للشخص الذي فعل ذلك وضربته على ظهره بهدوء ثم تشاجرت معه ورفعت صوتي عليه (أنا لم أشتمه ولم أتجاوز عليه فقط طلبت منه احترام نفسه والتوقف عن التحرش بالفتيات) ورغم كل شيء هو لم يتشاجر معي بل قال لي شتيمة واحدة تتعلق بأمي لن أكتبها لك إحتراما لك وللقراء لكن أمي سمعته وشعرت بالاستياء أعرف ذلك

أكملنا جولتنا في السوق بشكل عادي فجأة رأيناه يلحق بنا ومعه صديقه ولا أعرف ما كانا ينويانه حتى أمي رأتهما وقالت لي أن أحترس لكن أخبرتها بأن لا تقلق لأنني لا أهتم لكنها حذرتني من الدخول في أي مشاكل معهم خوفا علي من أن يضرباني أو يفعلا لي شيئا ما وقالت لي فقط أسكتي وأكملي في طريقك

وقتها أنا تجاهلتهما ولم أعرف أنهما يحيكان لي مكيدة وحصل ما تمنيت أنه لم يحصل

أثناء العودة كان صديقه يأتي ويلمس م*خرتي ثم يتراجع ويلمسها مجددا وحتى حين ركبنا في الحافلة فعل لي شيئا لا يمكنني ذكره لأنني حقا أستحي من ذكره يا بثينة ورغم ذلك لم أرد تكبير المشكلة لأنني شككت أنهما يريدان افتعال مشكلة معي وضربي هناك وطبعا لن ينفعني شيء وقتها لأن القانون في بلدنا لا يساعد أحد وخاصة حين تذكرت الشتائم التي قالها المتحرش الأول أمام أمي فخفت أن يبدأ بالشتائم مجددا لأنه واضح أنه شخص قذر وغير مهذب

ومنذ ذلك الوقت أصبت بعقدة وصرت أخاف حتى الدفاع عن نفسي من المتحرشين ، تخيلي نفسك مكاني أنا حقا أشعر بعدم الراحة يوميا حين أتذكر الأمر وأصبت بعقدة من الخروج للسوق والأماكن المزدحمة بالناس وإن واجهني متحرش المرة القادمة فلن أستطيع قول شيء خوفا من أن يتكرر الموقف ، فقط لا يمكنني وصف شعوري لك أنا حقا ابكي وأنا أكتب لك القصة ولم أخبر بها أحدا من قبل ولا حتى أمي وعائلتي لأنها وصمة عار لي ، أنا خائفة حقا من هذا العالم القذر الذي أصبح فيه المتحرشون يتحرشون وإن دافعت الفتاة عن نفسها ينتقمون منها ما هذا العالم القذر أنا لم أعد أريد العيش فيه 😭😭😭😭

هذا يذكرني بقصة شيماء رحمها الله حين اغتصبها أحدهم وحين دافعت عن نفسها وجرجرته في المحاكم أحرقها الرخيص الكلب

لا أريد منك أن تنصجيني حقا لكن فقط استماعك لي واستماع الناس لقصتي قد يصيبني بالتحسن رغم أنه مؤلم جدا نشره هكذا للناس لكن مرتاحة لان لا أحد يعرف هويتي لذا لم أشعر بالخجل

-------------------------------------

مرحبا أختي
أولا لقد ترجمت الرسالة من اللهجة الجزائرية للعربية الفصحى وكان ذلك متعبا لذا أرجوا من الجميع المرة القادمة إرسال القصص لي باللغة العربية حتى لا أتعب في ترجمتها

ثانيا صدقيني لقد بكيت وأنا أقرأ قصتك وشعرت تماما بشعورك وعجزك

نحن حقا قي عالم حقير مليء بالظلم ولكن الحمد لله هناك رب يرى ويسمع وسيأخذ حقك أختي فقط كوني قوية وتجاوزي محنتك

لا حاجة للإنطواء على نفسك بل واصلي الدفاع عن نفسك ضد المتحرشين الأنذال ودوسي عليهم وافضحيهم فمن تفضحينه مرة لن يجرأ على التحرش بفتاة مرة ثانية خوفا من الفضيحة

أتعلمين ذلك يذكرني بقصة لطيفة لي مع متحرش😂😂😂ذات يوم بينما أنا في الحافلة كان الجو حارا وشعرت بالنعاس لذا وضعت رأسي على زجاج النافذة وأغمضت عيناي فظن الشاب الذي يجلس بجانبي أنني نائمة ومد يده ليلمس رجلي لكنني رأيته وقلبت الحافلة على رأسه وبسبب كونه مذنبا حقا أصيب بالصمم ولم يستطع قول شيء...وصار الجميع ينظرون لنا وطبعا صاحب الحافلة أوقفها وطلب منه الابتعاد عني 😂(ربما كان خائفا من أن يتحرش بي مجددا أو أنه خاف من أن أضربه لأنني طوال الوقت كنت أدفعه للخلف بيدي🌝) وقتها شعرت بشعور لا مثيل له 😆😆😆حقا لا أستطيع وصفه...إنه شعور الإنتصار...أنا أخيرا أستطيع فضح من يقف في طريقي لدرجة أن الناس يتدخلون لفك النزاع 😏

هل تذكرين ذاك الشعور؟ 😇
لا بد أنكِ تذكرينه
ألم تشتاقي إليه؟
طبعا اشتقتي
فقط كوني قوية وافعليها مجددا واحصلي على شعور لذة الانتصار على المتحرشين 😈المتحرشون ناس ضعفاء وفي حال فضحهم فهم لن يستطيعوا حتى النطق بأي حرف...فقط كان حظك سيئا لذا واجهتي ذاك النذل

اللعنة على المتحرشين 😈👌نحن الفتيات الأقوى على كوكب الأرض ويييي 😆😆😆😆😆 آسفة تحمست 🌝

كوني بخير عزيزتي وأخبريني بأحوالك كل أسبوع لأرى مراحل تحسنك...وسيكون لطيفا لو أنكِ تراسلينني بالخاص ونصبح أصدقاء 😇🌷

ملاحظة : لم أعرف كيف أترجم عبارة "جرجرته في المحاكم" لذا كتبتها كما هي 😅لكن إن كان أحدكم يعرف فليكتبها هنا




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:27 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة الثالثة



السلام عليكم...أنا فتاة تعرضت للتحرش من قبل إبن عمي كثيرًا حتى وصل الأمر إلى الإعتداء علي جنسيًا بعمر صغير...أخبرت أهلي بالأمر لكن لم يصدقني أحدٌ منهم...يظنونني أكذبُ عليهم...وحقيقةً أنا أعاني منهم..


----------------------------

وعليكم السلام ورحمة الله
شكرا لمشاركتك

أستغفر الله ولا حول ولا قوة إلا بالله...هذا النوع من الأهل حقا أود أن أمسكهم وأصفعهم مليون مرة متوالية إلى أن يعقلوا...لماذا لا يصدقووون!لماذا قد تقول أي فتاة أنه تم التحرش عليها بالكذب؟!مالذي ستستفيده؟!أم أنها أصبحت موظة العصر أن نكذب ونقول أن فلانا تحرش بنا؟!

أعانك الله على أهل كهؤلاء لأنكِ حقا ستعانين منهم لما تبقى من حياتك

سأعطيكِ حلا أختي
المرة القادمة حين يحاول ذاك الرخيص الإقتراب منك ارفعي ركبتك واضربيه لتلك المنطقة 😏تعلمين ما أقصد

إحرميه من رجولته لمرة واحدة وأذيقيه الألم حينها لو اقترب منكِ مجددا فلن يكون إسمي بثينة علي

لا تنتظري مجددا أن يصدقكِ أهلك وينقذوكِ منه...أنقذي نفسك بنفسك...نحن في مجتمع أصبحت فيه المرأة مهمشة فإن لم تُبرز نفسها بنفسها فستبقى عالة طول حياتها

إفعليها 😎💪فاااايتينغ
نحن جميعا نشجعك لأخذ حقك بيدك
لا داعي للصمت بعد الآن فأنتِ الوحيدة التي تتأذين في هذه الحالة وإن فعل لكِ ذلك الشيء الذي تعرفينه فأنتِ من ستبقين مرمية في الوحل طوال حياتك وينادونك بالعاهرة حتى لو تم اغتصابك...المجتمع لا يرحم...ولا تنتظريه ليرحمك...إرحمي نفسك بنفسك

أيها المتابعون إن كانت لديكم نصيحة لصاحبة القصة أو رأي مخالف لي أكتبوه هنا




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:36 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة الرابعة



سلام إخوتي وأخواتي
أود طرح مشكلتي عليكم وأرجو تقديم حلول مرضية لي

المشكلة نسائية أكثر من كونها رجالية لذا أظن أن الفتيات سيساعددني أكثر من الشباب

أنا فتاة عمري 19 سنة ووزني سيء جدا (42 كيلوغراما) قد يقول البعض أنني مثالية وأنفع عارضة أزياء لكن لا أنا جدا هزيلة وعظامي بارزة وشكلي مخيف وليس ممتلأ كالبشر الطبيعيين

الناس يواصلون السخرية مني وينادونني بألقاب مثل (العود) و (نكاشة الأسنان) و (عود الشواء) وكل أقاربي موضوعهم الرئيسي حين يرونني (وزنك نقص) (صرتي مخيفة) (تبدين كالشبح هل تأكلين الطعام أصلا) ورغم أنني أتظاهر بعدم الاكتراث لكنني في داخلي مستاءة وأصبت بعقدة نفسية...أتذكر أن واحدة من أقاربنا قالت (أنتِ نحيلة جدا من الذي سيتزوجك) وأنا حقا انزعجت وكدت أبكي بسبب معاملتهم لي كأنني لست بشر

حاولت مرارا تناول الأدوية المسمنة والخلطات وزرت الطبيب ولكن قال أنه ليس لدي أمراض وأنني بصحة جيدة رغم وزني المخيف وبذلت جهدا في إجبار نفسي على الأكل لكن دون فائدة فوزني لا يزيد عن 42 بل بالعكس ينقص

قبل شهر ذهبت لطبيب العيون مع أمي وهناك مرأة قالت لأمي (إبنتك نحيلة جدا لدرجة مرعبة) فقلت لها (وأنتِ سمينة ومليئة بالشحوم فلماذا لم أتدخل بحياتك) وطبعا بعد عودتي للمنزل أكلت كفا من عند أمي لتقليلي الأدب مع إمرأة كبيرة في السن لكن لا أحد يفهم أنني حساسة حين يتحدث أي أحد عن وزني أو يتدخل بحياتي فهم لا يفهمون أنه ليس شيئا اخترته ولو كان الوزن يشترى لاشتريته من السوق

أرجوا ان ينصحني أحد ما ويعطيني خلطة لتسمين أو دواء معين مع أنني أعلم أنها لا تفيد أو على الأقل شجعوني وارفعوا معنوياتي فأنا منهارة

آسفة تكلمت كثيرا وشكرا مقدما وباي

-----------------------

وعليكم السلام أختي

شكرا على مشاركتك

أظن أنني أفهم شعورك 😂الأمر جارح نوعا ما ومؤلم لنا ☺💔وأنا مثلك لا أعرف كيف أواسيك فأنا أحتاج مواساة في هذا الموضوع

لا تحاولي زيادة وزنك لإرضاء الناس بل زيديه فقط لو كنتِ مرتاحة له وكما قلتي فأنتي ليس لديكِ أي أمراض مزمنة وهذا بحد ذاته نعمة فغيرك يعانون فقر الدم والأنيميا ونقص فيتامينات وما إلى ذلك

رغم أن كلامي يعتبر تحريضا لكن سأقوله بصراحة ... أنتِ فخري وقد فعلتي ما لن أستطع أنا فعله 😎💪هكذا دائما كل من يتدخل في حياتك ردي عليه بنفس أسلوبه ولن يتجرأ على إزعاجك مجددا حتى لو كان كبيرا في السن فلا يحق له التدخل في وزنك مثلما أنتِ لا تتدخلين في وزنهم

ليس لدي أي حلول لك لكن سنرى إن كان لدى المتابعين أي حلول أو كلام إيجابي...ومن يدري...ربما هناك من يشبهك 😉




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:38 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة الخامسة



مرحبا بكم جميعا
أريد أن أخبركم عن صديقتي التي انتحرت من سنتين في الحقيقة...كانت حياتها مثالية من كل النواحي...الجميع كان يحسدها على حياتها الهانئة وكنا صديقتين مقربتين

مرت فترة مرض بها والدها وتوفي ومرت صديقتي بفترة صعبة جدا خصوصا أنها كانت مقربة منه بشكل كبير

والدتها لم تكن تحب أباها بل تزوجته من أجل ماله وملكه الكثير...وبعد زواجه أصبحت والدتها تعمل في الملاهي الليلية باختصار "عا*هرة"

أصيبت صديقتي باكتئاب حاد وقد كنت آخذها دون علم والدتها وأخيها إلى طبيب نفسي وأخذت الأدوبة اللازمة

بعد فترة تقدم لها شاب في غاية الوسامة وكان ثريا أيضا وذو أخلاق عالية ووافقت صديقتي

كانت فترة خطبتها 3 أشهر ثم سافر خاطبها إلى العراق من أجل العمل وما شابه ذلك وعاد بعد 5 أشهر لكنه عاد مع زوجة له وطلق صديقتي وقال أنه أحب تلك الفتاة ووافقت صديقتي رغم أن قلبها انقسم أشلاء لأنها أحبته من قلبها

بعد مرور سنة أرسلت لي رسالة على واتساب كتبت فيها "أنا أحبك...كوني سعيدة...آسفة للغاية"

لم أشعر بالاطمئنان وذهبت لمنزلها بعد دقائق من إرسال الرسالة...وصلت تقريبا بعد ربع ساعة لكن الذي لم أتمناه كان موجود...لقد كان الإسعاف هناك

تجاوزت الجميع ودخلت غرفتها وكانت تتوسط سريرها وكانت الأدوية من حولها وكان وجهها مليء بالدموع ومغمضة عينيها وهي تبتسم...لقد انتحرت

وقعت في غرفتها أبكي وقد مررت بفترة صعبة تمنيت بها الموت

لقد حاولت بشتى الطرق جعلها تستعيد حيويتها لكن كل محاولاتي بائت بالفشل...ورغم كل ما حدث والدتها لم تتأثر كثيرا

أتعلمون جميعا لقد تأثرت بها أكثر من والدتها فعندما توفيت لم تذرف عليها دمعة واحدة

لقد اشتقت إليها وأفقتقدها بشدة

أنا آسفة على إزعاجكم بهذا لكن أردت البوح بما في خاطري

شكرا على إستماعكم

-----------------------------



مرحبا أختي

أولا أشكرك على مشاركتك

ثانيا:رحمها الله وأسكنها فسيح جنانه

ثالثا: أتمنى أنكِ بخير الآن بعد ما حصل...مهما مر الزمن فأظن أن حوادث سيئة كهذه يصعب تجاوزها

أعتقد أنها كانت محظوظة لامتلاكها صديقة مثلك فقد وقفتي معها وقمتِ بالواجب...لكن يبدو أنها رغم كل ذلك كانت تعاني وتتآكل من الداخل

لهذا دائما أحاول جعل حياتي إيجابية وأحارب الإكتئاب لأنني أعلم صعوبة الوضع

جميعنا عانينا من الاكتئاب وكل منا يكتم عواصف من الحزن في داخله ولكن أظن أن كل هذه الآلام لا تظاهي ألم جهنم بسبب معصية الانتحار...فقط على الإنسان المقارنة بينهما ليستطيع تجاوز تلك المحنة

وبشأن تعلق صديقتك بشاب فهو أمر لا نختلف بأنه محطم للنفسية وقاتل...أنا شخصيا جربته ولن أكذب حين أقول أنني كنت على حافة الموت بسبب الفراق...لكن الآن ها أنا بألف خير...صرت أحب نفسي فقط لأنها تستحق أن أحبها أكثر من أي شاب في العالم...ربما صديقتك كانت تحتاج لوقت أكثر لتدرك أن ألم الفراق مؤقت مثله مثل أي ألم في العالم...لكنها تسرعت للأسف

أنا فقط أريد أن أنصحك حين تصلين إدعي الله أن يخفف عنها العذاب فلا بد أن قبرها مستعر بالنيران (والله أعلم) ولعل دعائك يخفف عنها ولو قليلا

وفي النهاية الله أرحم الراحمين بها ولا  بد أنه يعرف معاناتها وضروفها وقد يغفر لها ذنبها الذي اقترفته

أوصيكن يا بنات...رجاءا رجاءا...إهتممن بصحتكن النفسية...رجاءا تعاملن مع أي مشاكل وأحزان في حياتكن على أنها مؤقتة...كل شيء سيمضي وحين سنتذكره سنضحك على ردة فعلنا وتهورنا

حتى أنا...حين أشعر بالحزن مجددا أو أنشر على منصتي مرة أخرى "اريد الانتحار" أريد منكن جميعا أن تخبرنني بأن "الحزن مؤقت وسيزول" وأن تخبرن بها أي أحد غيري شعر يوما بالضياع والألم

نحن فقط نحتاج النظر للأمور بموضوعية...لعل وراء الضيق خيرا وفيرا ودرسا نتعلمه وتغيرا جديدا في حياتنا

كتبت مقالا بعنوان "علاج الإكتئاب" في كتابي "كيف تكونين ملكة" أتحدث فيه عن الاكتئاب وبعض حلوله المؤقتة...فأتمنى من كل مهموم مر من هنا أن يقرأه لعله يزيح عنه ولو بععععضا من الهم

قدموا نصائحكم لصاحبة القصة أو أكتبوا لها أي شيء وواسوها هنا


ودمتم في أمان الله




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:40 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة السادسة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته....أعاني من نفس مشكلة الفتاة تقريبًا...فوالدي يغتصب*ي وعلى الرغم من عِلم والدتي بالأمر لا تفعل شيئًا فهي تظنني أكذب لجذب الإنتباه والإهتمام لي...ولا أحد يصدقني حرفيًا!

-------------------------------------

وعليكم السلام ورحمة الله

وااااات!؟!؟!؟والدك!؟!؟

مالذي يجري بحق الجحيم؟!

كوكب الأرض لم يعد مكانا للعيش بالنسبة لنا نحن الفتيات

أنا حقا متأسفة لما أصابك ولكن حاولي إخبار شخص لديه سلطة على والدك...مثلا جدك أو جدتك أو حتى عمتك الكبرى أو عمك

أعلم أنكِ لا تستطيعين إخبار أحد آخر بسبب خجلك وخوفك من الفضيحة ولكن إلى متى الصمت؟!

أعرف قصة مشابهة حصلت عندنا لفتاة اغتصبها أبوها ولكن الحمد لله تم كشف كل شيء وزجه في السجن...أعلم أن ذلك لا يعوض سنين المرض النفسي التي عانتها لكن ظهور الحق أفضل شيء

ربما لا تريدين والدك أن يسجن ولكن حرفيا سيقضى على مستقبلك ونفسيتك إن واصلتي هكذا!!!

أووووف ياله من وقت قذر وصلنا له...أصبح فيه رب البيت الذي يحمينا هو الوحش المفترس الذي يجدر أن نخاف منه

وماذا عن أمك؟!يال الحقارة!!!هل تظن الأمهات حقا أن التربية تكون هكذا؟!فقط عليها إخراج ولد من رحمها ورميه بعيدا؟!التربية هي تفهم وثقة وحماية...وللأسف والدتك فشلت بامتياز في مهمة التربية هذه

حتى ولو كان من العقوق الصراخ عليها فأنصحك بأن تخصصي لها ساعة أو ساعتين مليئة بالصراخ والتأنيب لعلها تستيقظ من غيبوبتها...تشه قالت "جذب اهتمام" قالت...من بين ملايين طرق جذب الاهتمام لم تأتي على بالها إلا هذه

أرجوا من المتابعين أن يشاركونا برأيهم أيضا لعل أحدهم يملك نصيحة أو كلاما تحفيزي لصاحبة القصة

بثينة علي

************************

تحديث:

بعد أن رددت على الفتاة أرسلت لي الرد التالي:

سأرد على رسالتك هنا...لا أحد يصدقني بالمعنى الحرفي ويا ليت جدي أو جدتي أحدهم موجودًا! كلاهما ميت! وأغنية أُرهِقتُ كثيرًا...ألم لا يوصف عندما يفعل ذلك وأنا ما أزال بمُراهقتي

الرد:
كما أقول دائما "إن أردت فعل شيء فافعله بنفسك ولا تعتمد على الناس من حولك...حان الوقت لتخرجي عن صمتك...يا أختي اضربيه أو إكسري **** لا تظني أن هذا حرام...أظن في الدين الإسلامي أن القتل حلال في حالات كهذه والله أعلم

أنا لا أحرض على العنف والعقوق لكن الاغتصاب كارثة وهو عند الله كبيرة من الكبائر مثل الزنا... إحملي معكِ سكين واطعنيه إن توجب الأمر أو اضربيه لتلك المنطقة كما أخبرتك وجرديه من رجولته وحينها سيتوقف عن فعل ذلك

لا أعلم إن كانت طريقتي خاطئة ولكن في حال خفتي من فعل الذي ذكرته لديك حل آخر وهو كلما تحرش بك أخرجي للحي واصرخي ليسمعك الجيران وهكذا سيخاف كلما حاول الاقتراب منك

لكن ما استغربته في الأمر أن والدتك معكِ في نفس المنزل ولكنها لا تعرف أن كل هذا يجري؟!ألم تدخل عليكما بالصدفة من قبل؟!أو ألم تسمع أصوات صراخك وهمهماتك؟!

إن كان كل هذا يجري وهي لا تعرف فهذه كارثة!

أنا فقط أتمنى أن يعينك الله على هذه المصيبة أو يبعث لكِ زوجا يأخذكِ بعيدا عن هذه العائلة

كوني قوية عزيزتي وإياكِ اللجوء للإنتحار أو أذية النفس مهما حصل فعذاب الآخرة أعظم من الدنيا بأشواط

أتمنى أيضا أن تجدي بين تعليقات المتابعين ما يساعدك

دمتي بود



بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:41 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة السابعة



مرحبا رفاقي...أود اليوم أن أحكي لكم هما من همومي المتراكمة ومن فضلكم قولوا لي كلام إيجابي

أنا أمي توفيت في شهر مارس من عام 2020 وصرت يتيمة الآن ووحيدة...وأبي الحقير لم يستغرق وقتا طويلا وتزوج امرأة أخرى ونسي أمي نهائيا

قد تقولون لماذا أدعوه بالحقير فهو والدي والزواج حقه...لكن سأخبركم لاحقا لماذا كرهته

بعد أن تزوج المرأة الثانية تغير كليا وصار خروف بمعى الكلمة...لقد صار يدلل زوجته ويحبها أكثر من أمي ويعاملها معاملة جيدة

أتذكر أنه يمنع أمي من الخروج ويحبسها في المنزل أما زوجته الجديدة فتخرج براحتها وتأخذني معها وأحيانا تذهب بمفردها

أمي كانت لا تعمل وقد منع عنها كل شيء في حين زوجته الجديدة أستاذة وهو من أوجد لها الوظيفة

أمي كان بخيلا جدا ناحيتها ولا يعطيها النقود ولكن زوجته مع أنها موظفة لكنها تطلب المال ويعطيها بكل راحة

أمي كانت تحترمه وإن رفعت صوتها عليه وعارضته يبرحها من الضرب أما زوجته الجديدة فحين يتشاجران تقلب المنزل عليه وتسبه ولا يمسها بلمسة واحدة لأنه يخاف منها

أمي كانت لا يسمح لها بالذهاي لأهلها كثيرا وإن ذهبت تبقى ليلة أو ليلتين فقط...أما زوجته هذه فتذهب براحتها وتبقى متى شائت وإن عارضها تهدده بأنها لن تعود له أبدا

أمي أيضا كانت محرومة من كل شيء لكن زوجته هذه فرضت عليه قانون بأننا يجب أن نخرج كل جمعة للأكل في المطعم ونقوم بعشاء عائلي

أنا حقا لا أكره زوجة أبي...كنت أكرهها في البداية لكنها ليست سيئة بنظري الآن...لكنني أحترق على أمي المسكينة وكيف كان أبي يعاملها مقارنة بزوجته الجديدة...لقد كانت له كالخادمة ولم يكن لها أي حقوق تماما كالحمار هدفه فقط خدمة الناس ورغم ذلك يتم ضربه بالسوط

أتمنى أن يرحمها الله ويصبرنا أنا وأخواي على فراقها وأن يدفع أبي ثمن كل ما سببه لها حتى في لحظات موتها كان يعاملها على أنها لا تهمه

شكرا لاستماعكم


--------------------------------

أهلا بك

رحم الله والدتك وأسكنها فسيح جنانه

لا تحزني عليها فالله الذي أخذها إليه يعلم كم عانت ويعلم أنها أنهت دورها في حياتها...ويعلم أيضا أنها اكتفت من المعاناة لذا أخذها عنده حيث لا ألم ولا معاناة

في النهاية كل نفس ذائقة الموت ولا يبقى إلا وجه ربك ذي الجلال...لذا عاجلا أم آجلا ستلتقينها وتعانقينها كما كنتِ تفعلين دائما

الرجال أغلبهم هكذا يظنون أنهم بمجرد دفع مهر المرأة فقد أصبحت حيوانهم المطيع...للأسف لا يمكنكِ تغيير المجتمع بما أنه تربى على الظلم والعنصرية تجاه المرأة

الحمد لله الذي أعطاني والدا متفهما وطيبا ولم أراه طول حياتي ولا مرة يضرب والدتي أو يستحقرها

جميعنا هنا نساندك...كوني قوية...نحن نحس بحجم معاناتك كوننا نساء

أظن أن الله بعث زوجة أبيك لوالدك حتى تعذبه مثلما فعل بوالدتك لذا ابتهجي 😉وتوقعي أسوأ من ذلك أيضا


في النهاية أرجو من الجميع نصح صاحبة القصة أو مساندتها بأي كلام يخطر على بالكم




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:43 pm

مشروع افتح قلبك : القصة الثامنة



منذ طفولتي أتعرض للتحرش من خالي ولم أستطع إخبار أحد بذلك...أتذكر حين كنت بسن 15/16 سنة كان يحاول لمس جسدي في كل فرصة ممكنة وأنا طبعا أخاف منه وأهرب...ورغم أنني ظننته تغير الآن لكن يبدو أنني على خطأ لأنه في آخر مرة ذهبت فيها إليهم حاول لمس صدري متظاهرا أنه يلعب معي...حاولت طوال هذه السنوات التحرر من صمتي وإخبار أي أحد لكن بم أستطع ذلك وينعقد لساني كلما حاولت فتح الموضوع...أنا لا أقابل خالي كثيرا لذا أحيانا انسى الموضوع لكن أحيانا أيضا أتذكره...لا أريد أي حلول فأنا قررت حل الموضوع بعدم زيارته مطلقا وحتى إن زارنا أبقى بعيدة عنه بأمتار...لكن فقط أردتكم أن تستمعوا لقصتي وتخبروني أنني لست الوحيدة التي تمر بهذا الموقف

ملاحظة:خالي متزوج ولديه أولاد كبار في سن الزواج ورغم ذلك كان يتحرش بي


--------------------------------

أهلا وسهلا بك

لا أعلم ما أقوله فمن المرعب حقا حقا أن تشكوا كل هؤلاء الفتيات من التحرش

لقد أصبح العالم قذرا حقا ولم يعد بإمكان الفتاة أن تأمن حتى من أقربائها

طبعا لستي الوحيدة فهناك فتيات حكين لي قصصا مشابهة في الفصول السابقة وهناك أيضا أخريات يكتفين بالقراءة فقط ويكتمن الألم في قلوبهن...العالم كله مليء بقصة كقصصك ولهذا نحن في آخر الزمان

أتمنى فقط أن تكون حالتك النفسية بخير بعد ذلك...وأتفق معك في أن تبقي بعيدة عنه فهذا أكثر عمل صائب فعلتيه...لكن في حال فعلها مجددا أنا أنصحك بالخروج عن صمتك فنحن الفتيات نزيد الطين بلة بسكوتنا



في النهاية نسأل الله الستر





بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:44 pm

مشروع إفتح قلبك : القصة التاسعة



هناك شي يزعجني...أنا أبلغ من العمر 14 ولست من الناس المقتنعين بالحجاب ربما لأني لست مقتنعه به أو راضيه به و لكن أمي و أبي يريدون مني أن أرتديه وأنا لا أريد

أصابتني العقده وصرت أكره الخروج من المنزل


-------------------------------------

مرحبا أختي

لا أعلم بصراحة لماذا يرفض الناس الحجاب...أعني أعلم أنه حرية شخصية لكن لا توجد به أي مساوئ أو سلبيات بل هو سترة للمرأة وعفة لها ودون أن ننسى أنه واجب

أنتِ لستِ صغيرة على ارتدائه بل عليكِ ذلك منذ سن البلوغ أي الثانية عشرة أو الثالثة عشرة...هكذا على ما أعتقد

أعلم أنكِ معتادة على نسمات الهواء العليل التي تضرب رقبتك دائما 😂لكن هذا هو الأمر الواقع...الرجال في عصرنا يحترمون المرأة المحجبة أكثر...حين أقول الرجال أقصد بها الرجال 😒وليس مثل ذكور عصرنا الذين يتحرشون حتى بالكلاب والأطفال

ستواجهين صعوبة في الأيام الاولى كونك غير معتادة عليه ولكن مع الوقت ستعتادينه وترتاحين فيه...التجارب الجديدة دائما تخيفنا لكن حين نجربها سنكتشف أنها أبسط مما نعتقد

لا أعلم إن كان كلامي سيغير أي شيء لكن سأرى بشأن بقية المتابعين لعلهم يملكون نصيحة لك

دمتي بود




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
بثينة علي
Admin
بثينة علي


المساهمات : 886
تاريخ التسجيل : 27/05/2021
العمر : 25

مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Empty
مُساهمةموضوع: رد: مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)   مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي) Icon_minitime1الثلاثاء مايو 03, 2022 4:46 pm

مرحبا رفاقي

تم إغلاق الكتاب حاليا بسبب عدم توفر تحديثات جديدة

لن يكون هذا إغلاقا تام بل سأحدث فيه مجددا في حالة وصلتني قصة جديدة

ففي حال كانت لديكم أي قصة تريدون مشاركتها لا تترددوا في مراسلتي على رابط صارحني الموجود في وصف حسابي...وسأكون سعيدة بسماع كل قصصكم


أراكم في كتب قادمة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته




بثينة علي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو https://bothaina-ali.ahlamontada.com
 
مَشْرُوعْ إِفْتَحْ قَلْبَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» مَشْرُوعْ لاَتَهْجُر قُرْآنَك!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)
» مَشْرُوعْ لَا تَمُتْ دُونَ تَرْكِ أَثَر!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)
» تَلاَقٍ مَعَ نَفْسِي!! (بِقَلَم : بُثَيْنَة عَلِي)
» تَعَلَّم اللُّغَةَ الكُورِيَّة!! (مَعَ : بُثَيْنَة عَلِي)
» مَطْبَخُ بُثَيْنَة عَلِي!!

صلاحيات هذا المنتدى:تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
❤ منتدى بثينة علي ❤ :: ❤مؤلفاتي❤ :: ❤ مشاريع ❤-
إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوعانتقل الى: